شريط الأخبار :

إطارات سامية دفعوا أموال لـ”أمير دي زاد” عن طريق رجال أعمال

هدايا ووساطات لأمير ديزاد، من أجل توقيف استفزازاته على الفيسبوك، أو من أجل التعرض لأعراض أشخاص معينين…

هذا ما كشفت عنه التحقيقات الأولية التي يقوم بها المخبر المركزي للأدلة الجنائية للدرك الوطني ببوشاوي، التي كشفت أيضا أن بعض المتورطين تحصلوا على هدايا من رجال أعمال مقابل التوسط لدى أمير بوخرص لتوقيف استفزازاته لهم عن طريق نشر معلومات عنهم في صفحات التواصل الإجتماعي.

وكشفت التحقيقات كذلك أن إطارات سامية دفعوا أموال عبر رجال أعمال كذلك لتوقيف الكتابة عنهم، ومنهم من دفع أموال خيالية لهذا الشخص الذي اهمتهن فضح أعراض الناس على مواقع التواصل الإجتماعي وبطرق دنيئة خربت أسرة كثيرة وألحقت أضرار لا تعد ولا تحصى بأشخاص تحصل “أمير دي زاد” عن معلومات شخصية عنهم بمساعدة أناس هدفهم الوحيد حماية مصالحهم الشخصية بأي طريقة كانت حتى بالتعرض لحرمة العائلات ونشر أسرارهم على الفيسبوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *