شريط الأخبار :

الإعدام لشابين قتلا “كلوندستان” بقالمة

قضت محكمة الجنايات الاستئنافية لقالمة، بالإعدام في حق شابين بتهمة قتل حارس بلدي سابق وحرق جثته بمنطقة غابية.

وقائع الحادثة تعود إلى أفريل 2014، حين طلب المتهمان من الضحية الذي يعمل “كلوندستان” نقلهما إلى إحدى البلديات الواقعة شرق الولاية

أين كان المتهمان مصممان على إزهاق روح الضحية، لسرقة سيارته، و بيعها لعصابة أخرى متواجدة بمدينة برج بوعريريج

ليتم تنفيذ الجريمة بالمنطقة الغابية “الكرابيش” الواقعة بين بلديتي بوشوقف و حمام النبائل، شرق قالمة.

وبعد تحقيقات مكثفة من قبل قيادة الدرك الوطني، تم اكتشاف جثة الضحية محروقة وسط الغابة

أين أظهرت نتائج التحاليل أن المتهمين الرئيسيين هما من قتلا الضحية، وأن شركائهما من اشتروا السيارة المسروقة

لم يبلغوا عنها رغم وجود بقع الدم بداخلها، الذين تمت ادانتهما بالسجن النافذ لمدة 4سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *