شريط الأخبار :

الخارجية الصينية:”لا نتدخل في الشؤون الداخلية للجزائر، لكن نأمل تقدما سهل في أجندتها”

عبّر المتحدث باسم الخارجية الصينية عن أمله الكبير وبلده في أن تحرز الجزائر تقدما سلسا في أجندتها السياسية. نظرا لما يحدث في البلاد

من حراك شعبي سلمي انطلق منذ 22 فيفري الماضي يرفض فيه الشعب كل الإجراءات التي قام بها الرئيس بوتفليقة والتي من بينها الترشح لعهدة خامسة ثم تحويلها إلى تمديد العهدة الرابعة

ونقلت وكالة أنباء شينخوا المحلية الرسمية ، اليوم الثلاثاء ، عن المتحدث باسم الخارجية الصينية تعليقه حول إعلان الرئيس الجزائري عن عدم ترشحه لعهدة خامسة

في ظل الاحتجاجات الواسعة التي تعرفها البلاد ، بأن الصين تأمل في أن تتمكن الجزائر من التقدّم بشكل سلس في أجندتها السياسية.

وأضاف المتحدث “استقرار الجزائر يحقق المصلحة الأساسية لشعبها والسلام في المناطق المجاورة” ،

مؤكدا بأن الصين “تتمسك بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى “.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *