شريط الأخبار :

الفتاوى المصدرة خارج نطاقها خطر يهدد الدول..  

حذر المشاركون في المؤتمر الإسلامي العالمي للوحدة الإسلامية حول “مخاطر التصنيف والإقصاء” الذي عقد بمكة المكرمة،

وشارك فيه رئيس المجلس الإسلامي الأعلى أبو عبد الله غلام الله ممثلا للجزائر من مخاطر تصدير الفتاوى خارج نطاقها المكاني، مؤكدين في البيان الختامي أن لكل جهة أحوالها وأعرافها الخاصة بها التي تختلف بها الفتاوى والأحكام.

وأضاف البيان أنه من الضروري إصدار الفتوى حسب كل دولة وجغرافيتها المكانية دون التدخل في شؤون الغير والتأكيد على أهمية إيجاد مرجعية علمية موحدة لكل  دولة في كيان فتوى عامة أو هيئة علمية مختصة تعنى بالتصدي للقضايا الشرعية العامة.

كما دعا المشاركون المسلمين بتنوعهم وتعددهم إلى الاجتماع حول ثوابت الدين ومحكماته الجامعة والعمل على تجاوز الخلافات السلبية وحل مشكلاتها بروح الأخوة الإسلامية والنأي عن سلبيات التنابز بالتكفير والتبديع والتضليل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *