شريط الأخبار :

“المخزن” يتجاوز كل الحدود ويهاجم الجزائر

اتهم وزير خارجية المخزن،ناصر بوريطة، الجزائر بمنح ايران عن طريق حزب الله اللبناني،تسهيلات لدعم جبهة “البوليزاريو”،وحملها مسؤولية عدم استقرار المنطقة

في حوار كشفت عنه الدبلوماسية المغربية مساء اليوم السبت،هاجم وزير الخارجية “ناصر بوريطة” في تصريح لمجلة ” جون افريك”  سينشر غدا الأحد

واضاف بوريطة ان الجزائر اشرفت  على  اجتماعات بين “البوليساريو” وقيادات من حزب الله في احد المراكز المعروفة لدى الأمن الجزائري  

 المخبأ السري بحسب رئيس دبلوماسية المخزن مستأجرلـ”د.ب”وهي جزائرية  متزوجة من إطار في حزب الله،وهي عملية لحزب الله وتتواصل مع جبهة “البوليساريو”

بوريطة  لم يتوانى في اتهام الجزائر بضلوع فيما يدعي  مبرزا بأن سفارة إيران بالجزائر، قامت بوضع الروابط بين قيادات حزب الله والبوليساريو، عبر المستشار الثقافي أمير موساوي

  واعتبر الوزير المغربي، أن سماح  الجزائر بمشاركة حزب الله يهدف إلى إعطاء انطباع أنها  ليست الدولة الوحيدة المؤيدة لـ”البوليساريو

الاتهامات الخطيرة للوزير المغربي ضد الجزائر تجاوزت المنطق،حيث قلّل من دور الجزائر في محاربة الإرهاب

 وحملها عدم الاستقرار في منطقة الساحل الإفريقي وليبيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *