شريط الأخبار :

المطالبة بمنح الجنسية الفرنسية لجزائري تدخل ضد منفذ إعتداء باريس الأخير‎

طالب نواب وسياسيون فرنسيون بمنح الجنسية الفرنسية للشاب الجزائري يوسف الذي تدخل ضد منفذ الهجوم قرب مجلة شارلي إيبدو.

هذا الشاب أوقفته الشرطة لساعات في بداية بحثها عن منفذ الاعتداء واشتبهت في أنه مشارك في الجريمة قبل أن يتبين أنه شجاع و” بطل ” حاول إيقاف المعتدي وانقاذ حياة الناس.

وحسب ما أفادت به تقارير إعلامية فرنسية وصف الشاب الجزائري المسمى يوسف 33 عاما حالته “أردت أن أكون بطلا فتحولت الى متهم”وذلك بعد ساعات من الاستجواب والاتهامات .

للإشارة فإن الشاب الجزائري الذي يقيم في فرنسا منذ تسعة أعوام حاول أن يوقف المهاجم الباكستاني الذي يحمل سكينا وعند وصول الشرطة وبسبب أصوله العربية، تم الاشتباه به وإيداعه السجن للتحقيق.

فريال حبيب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *