شريط الأخبار :

النمسا وفرنسا تفرضان ضرائب على عمالقة الأنترنت

كشف المستشار النمساوي “سيباستيان كورتس” أن بلاده تتجه نحو فرض ضرائب على عمالقة الانترنت والتكنولوجيا الرقمية في العالم.

وأكد المتحدث في بيان له أنه من العدالة أن تدفع الشركات الرقمية العملاقة في العالم الناشطة في أوروبا حصّتها من الضرائب.

وبالإضافة إلى العمل على مستوى الاتحاد الأوروبي نحن نتحرّك على المستوى الوطني.

وأضاف سنفرض الضريبة الرقمية في النمسا، موضحا أن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي متفقة من حيث المبدأ على ضرورة اعتماد تلك الضريبة على شركات تجني عائدات ضخمة ولا تدفع مقابلها عمليا أية ضريبةي مثل فيسبوك وأمازون.

ويأتي قرار النمسا بعدما أعلنت فرنسا العمل بضرائب مماثلة تجري كذلك محادثات لاعتمادها على مستوى الاتحاد الأوروبي.

وفي فرنسا ستدخل هذه الضرائب حيّز التنفيذ اعتبارا من فاتح جانفي

وستسري على مجموعة غافا “فيسبوك وبل وغوغل وأمازون” من دون أن تنتظر باريس بقية شركائها الأوروبيين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *