شريط الأخبار :

انتحار شخص مصاب بـ”السيدا” في مستشفى وهران

أقدم شخص يبلغ من العمر 46 سنة على الانتحار، أمس الاثنين بوهران، حيث قام برمي نفسه من الطابق الأول لمصلحة الأوبئة والأمراض المتنقلة بمستشفى بن زرجب الجامعي.

وأكدت بعض المصادر الإعلامية أن الضحية كان مصابا بمرض فقدان المناعة المكتسبة “السيدا”، حيث كان يتلقى العلاج بالمستشفى بطريقة عادية ومنتظمة.

لكن تدهور حالته الصحية أجبرته على المكوث في مصلحة الأوبئة منذ 4 نوفمبر الجاري.

إلى أن انتحر أمس الاثنين برمي نفسه من الطابق الأول للمصلحة حيث أصيب على مستوى الرأس بجروح بليغة كانت سببا في موته بعين المكان.

وقد فتحت مصالح الأمن تحقيقا في الواقعة خاصة وأن المعروف على الضحية أنه كان شخصا متزنا يداوم على العلاج دون مشاكل، مما جعل أسباب انتحاره مبهمة.

جدير بالذكر أن مستشفى أول نوفمبر بإيسطو عرف حادثة مماثلة نهاية الأسبوع، حيث رمت سيدة بنفسها من الطابق الرابع لمصلحة أمراض القلب  لأسباب تبقى مجهولة  .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *