شريط الأخبار :

بورش تصدم مستهلكيها في الجزائر

قررت شركة بورش الألمانية لصناعة السيارات التخلص نهائيا من محركات الديزل مطلع 2019 في سيارتها.

و ستتوقف بورش عن تصنيع السيارات التي تعمل بالديزل بسبب انخفاض الطلب على هذه المحركات
والقوانين البيئة الصارمة للإتحاد الأوروبي.

وتتوجه الشركة لصناعة السيارات ذات الطاقة الكهربائية وتعزيز إنتاجها من محركات البنزين.

وشكل هذا القرار صدمة كبيرة لدول العالم الثالث عامة والجزائر خاصة.

ويعود السبب لإنتشار الكبير الذي تعرفه محركات بورش بالديزل  في تلك الدول عوض البنزين الذي يستنزف الطاقة بسبب قوة شراسة محركاتها.

وأيضا بسبب غياب النظرة الإستشرافية و البنية التحتية والأطر اللازمة لإنتشار محركات الطاقة البديلة عبر الطرقات .

وتعرضت الشركة لعقوبات مالية وقضائية حسب مراجع إعلامية أوروبية  بسبب انبعاثات ملوثة من محركات الديزل.

مما فرض عليها تغيير سياستها الإنتاجية والتوجه للطاقة الكهربائية وتعزيز محركات البنزين الصديقة للبيئة.

للإشارة شركة بورش الألمانية لها ممثل رسمي وحصري في الجزائر وهو مجمع سوفاك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *