شريط الأخبار :

تسريب معلومات حكومية سرية  أمريكية

 أعلنت وزارة العدل الأمريكية، اليوم السبت، توجيه اتهامات إلى أربعة أشخاص بالضلوع في قضية تسريب معلومات حكومية حساسة  للصحفيين.

وصرح  “جيف سيشنز” وزير العدل الأمريكي “إن المتهمون أفشوا معلومات سرية بشكل غير قانوني، وتم إخفاء إجراء اتصالات مع مسؤولين استخباراتيين أجانب”، وتعهد بملاحقة المتورطين، مشيرا إلى أن ذلك من شأنه إلحاق الضرر بالأمن القومي الأمريكي.

ولم يحدد وزير العدل الأمريكي أسماء الأشخاص الأربعة الذين تم توجيه الاتهامات لهم، وأفادت صحيفة  “واشنطن بوست”، وهي محاضر لاتصالات هاتفية جرت قبل ستة أشهر بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكل من نظيره المكسيكي “أنريكي بينيا نييتو ” ورئيس الوزراء الأسترالي “مالكولم ترنبول”، وتكشف التسريبات  أن ترامب دعا نييتو في الإتصال الهاتفي إلى “الكف عن التصريح علنا بأن المكسيك لن تدفع نفقات بناء الجدار الحدودي” الذي وعد به ترامب خلال حملته الانتخابية، أما الاتصال مع ترنبول فشهد نقاشا حادا  وقال  ترامب في نهايته “طفح الكيل  أجريت اتصالات مثل هذا طوال النهار وهذا أسوأها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *