شريط الأخبار :

توقيف 4 عناصر دعم للجماعات الإرهابية و حجز أكثر من 15 قنطار “زطلة”

نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 14 إلى 20 أفريل ، عديد العمليات العسكرية.

وفي بيان لوزارة الدفاع الوطتي، اليوم الاربعاء، كشفت ودمرت مفرزة للجيش الوطني الشعبي 15 قنبلة تقليدية الصنع بعين الدفلى، في حين تم توقيف 4 عناصر دعم للجماعات الإرهابية بكل من عين الدفلى وجيجل.

كما أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن، 29 تاجر مخدرات.

وحجزت خلال عمليات متفرقة عبر مختلف النواحي العسكرية، كميات ضخمة من الكيف المعالج تُقدر بـ 15 قنطار و60 كيلوغرام حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر الحدود مع المغرب.

في هذا الصدد، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود خلال عمليات متفرقة بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، 20 تاجر مخدرات.

وضبطت 15 قنطار و29 كيلوغرام من الكيف المعالج، فيما تم توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 31 كيلوغرام من نفس المادة وكذا 35420 قرص مهلوس في عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار وجانت، 205 شخصا.

وحجزت 6 مركبات و210 مولدا كهربائيا و104 مطارق ضغط ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب،

بالإضافة إلى 125 كيس من خليط خام الذهب والحجارة، بينما تم توقيف 11 شخصا وحجز 5495 علبة من مادة التبغ و48000 وحدة من المواد شبه الصيدلانية، خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من ورقلة والوادي والشلف.

في سياق آخر، أحبط حراس الحدود محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ 17285 لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وبرج باجي مختار.

فيما تم توقيف 129 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من إن أمناس والأغواط وإن صالح وبسكرة والوادي وتيارت والبيض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *