شريط الأخبار :

جراد: جزائر المستقبل تأبى إلاّ أن تكون ذاكرتها حية وتاريخها عبراً للأجيال

أكد الوزير الأول، عبدالعزيز جراد، اليوم الجمعة، أن جزائر المستقبل تأبى إلاّ أن تكون ذاكرتها حية وتاريخها عبراً للأجيال.

وفي تغريدة للوزير الأول نشرها عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: 60 عاماً على ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960، استفتاء شعبي على الاستقلال أعطى زخما لثورة التحرير.”

وأضاف:”مظاهرات بلغ صداها العالم وأسمعت الأمم المتحدة صوت الشعب الذي دافع عن هويته، وأجهض مخططات الاستعمار.”

وختم جراد قائلا:”جزائر المستقبل تأبى إلاّ أن تكون ذاكرتها حية وتاريخها عبراً للأجيال.لكي لا ننسى…”

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *