شريط الأخبار :

حدة حزام: “ورقلة أطلقت كلابها علي”

في خرجة غير متوقعة من حدة حزام، وصفت هذه الأخيرة ناس ورقلة، بـ”الكلاب”، لأنهم رفضوا إقامة حفل غنائي بالولاية.

وبررو ذلك بكون الولاية ليست في حاجة إلى “زهو” بل هي في انتظار مشاريع تنموية تقضي على حالة البطالة والمشاكل المعيشية،

التي يتخبط فيها مواطنوها.

حدة حزام لم يعجبها تصرف المئات من سكان الولاية،الذين أقاموا صلاة العشاء بالأرصفة،في التوقيت الذين كان مخصصا للحفل،

فتحت النار على على من قاموا بهذا التصرف ونسبتهم لتيارات دينية معينة، قالت إنها أصبحت تشكل خطرا على الجزائر.

ويأتي وصف حدة حزام سكان ورقة بهذه الأوصاف،في الوقت الذي قال فيه “كادير جابوني”،أحد المدعوين لتنشط الحفل،أن ناس ورقلة أحرار.

وأضاف أن رفضهم للحفل أمر عادي ولم يشكل له أي مشكلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *