شريط الأخبار :

حرب جديدة بين”أويحيى” و”الإخوان”

ما إن خرج الأمين العام لـ”الارندي”من مؤتمر اعلامي، حتى فتحت تصريحاته سجلات جديد،ومواجهات متعددة الاطراف،قد يكون رئيس”حمس”واحدا منها.

عبد الرزاق مقري وعبر صفتحه بالفايسبوك،قصف شخص أحمد أويحي من منصبه كوزير أول،نافيا أن يكون أول من أخرج الجزائريين من”وهم البحبوحة المالية”

وأضاف، “إن أو يحيى الآن كغيره من المسؤولين مضطر للاعتراف، بعد ما أصبح الأمر غير قابل للإخفاء”.

رئيس “حمس”لفت إلى إن “الارندي”يتحمل مسؤولية الوضع الاقتصادي للبلاد بقوله :

“إن الجزائريين يعرفون الأحزاب التي كانت سباقة للإهتمام بالشأن الإقتصادي والتنبيه إلى المخاطر رغم البحبوحة المالية آنذاك”.

وإشار عبدالرزاق مقري،إنه رفع مذكرة للرئيس بوتفليقة تتضمن تنبيها بالمخاطر،إلا أن الوزير الأول كان يدافع عن الوضع الإقتصادي آنذاك دفاعا قويا.

ع. خميسي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *