شريط الأخبار :

علي حداد يمثل أمام القاضي في قضية تمويل الحملة الإنتخابية

يرد في هذه الأثناء رجل الأعمال علي حداد، على التهم الموجهة إليه في قضية تمويل الحملة الإنتخابية من طرف قاضي محكمة سيدي امحمد.

علي حداد: كلمني سعيد بوتفليقة وقال لي سأقوم بالحملة الانتخابية لأخي، وقالي لي  “ماذابيك تعاونا”، واتصل بسلال وبن يونس لتأطير الحملة

حداد: 7 مارس كلمني السعيد بوتفليقة قال لي أن هناك أموال في الحملة في المديرية بحيدرة، وأنت  تعرف سيدي الرئيس أن السعيد هو من كان يسير حملة شقيقه

القاضي: أنا لا أعرف

حداد: السعيد تخوف من سرقة الأموال فأمرني أن أضعها بمكتبي في المجمع

القاضي: معزوز قال أنه جلب لك أموال والمقدرة بـ 39 مليار

حداد: أشهد أن معزوز جلب الأموال وجائني لمكتب الافسيو مع بايري ومنح صكا بـ 39 مليار

القاضي ينادي على شايد محمود

القاضي: أين يقع الحساب البنكي؟

شايد محمود: في بنك القرض الشعبي والحساب كان باسم سلال ثم باسم زعلان

القاضي: هل طلب منك حداد سحب الأموال

شايد محمود: طلب مني حداد أن أسحب أموال على ثلاثة دفعات والقيمة الاجمالية كانت 19 مليار منحتها لرئيس ديوان علي حداد حاج السعيد

حداد: كنت أظن أن هناك 100 مليار والسعيد قال لي أنه يوجد 700 مليار في الحملة، السعيد قال لي بأن الناس تقول بأن هناك 700 مليار في الحملة وهناك خطر اقتحامها من طرف مجهولين

السعيد كلمني لأجلب الأموال مجددا.. مرة جلب 5 ملايير ومرة 2.5 مليار،قمنا بتخبأتها في مكتبي إلى غاية توقف الحملة،والكل كان يعلم وبما فيهم السعيد بوتفليقة بوجود 12.6 مليار بمكتبي

القاضي: هل صحيح جمعتهم 75 مليار وكم بقي في الحساب؟

الحاج السعيد: خلاصو كلهم

القاضي: هناك 6 ملايير ناقصة أي ثغرة يا حداد ولا تقاطعني

حداد: ليس هناك ثغرة والأوراق المصاريف كلها عند المحامين،و كراء مقر حيدرة 520 مليون والمناوبة بسيدي يحيى بـ700 مليون لتأثيث المكتب بالإضافة إلى مصاريف أخرى ومجموع كل المصاريف 6.5 مليار سنتيم ولدي كل مايثبت ذلك

مواجهة بين حداد وشايد

وكيل الجمهورية: من عينك مديرا للمالية في الحملة يا شايد

شايد: حداد هو من عينني

حداد: لم اعين اي احد

وكيل الجمهورية : يا حداد شايد يقول انك اتصلت به و قلت له ان السعيد بوتفليقة طلبه

وكيل الجمهورية: كم منح معزوز؟

حداد: معزوز منح 39 مليار

وكيل الجمهورية: هل طلبت من معزوز يمنح الاموال للحملة

حداد: لم اطلب من أي أحد ان يتبرع بالاموال

وكيل الجمهورية : لماذا اتصل بك السعيد خصيصا

حداد: التقيت بالسعيد وطلب مني المساعدة فقط ولم يكلفني بجمع الاموال

وكيل الجمهورية: معزوز قال بان مصنعه للسكر بالاربعطاش لم يربط بالغاز لمدة 4 سنوات وانت من تدخلت

حداد: لم اسمع يوما بهذا الموضوع

القاضي: هل تعلم ان عرباوي تبرع ب20 سيارة و 20 مليار للحملة؟

حداد: انا لست مسؤولا عن المساهمات وبخصوص السيارات علمت ان مجمع اعلامي “ميديا طون” كان سيشتري 15 سيارة على عرباوي

عرباوي: انا لم اسلم اي سيارة للحملة و قمت ببيع 20 سيارة لمجمع media temps

فهيمة قندوز

فهيمة قندوز من مواليد 26 فيفري 1994، متحصلة على شهادة ليسانس في علوم الإعلام والاتصال، أعمل صحفية بالموقع الالكتروني "الآن نيوز"، منذ 2017، متخصصة في الشأن السياسي والثقافي خبرة 3 سنوات. البريد الإلكتروني: fahimaguendouz@alane.news guendouzfahima@gmail.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *