شريط الأخبار :

وزير السكن يرفع البطاقة الحمراء

لم يُخفي وزير السكن والعمران عبد الوحيد تمار تذمره من تأخر انجاز المشاريع السكنية، محملا بعض المقاولين والإدارة مسؤولية التأخر.

 

الوزير وخلال لقائه ببعض المقاولين المكلفين بإنجاز صيغ سكنية مختلفة توعد باجراءات ردعية ضد من يثبت بحقه عرقلة هكذا برامج.

تمار كشف عن تشكيل فرق للمراقبة تتابع يوميا إنجاز المشاريع السكنية خصوصا بـالـ 20  ولاية التي عرفت مشاريعها تأخرا كبيرا.

الإجراءات الردعية ستدخل حيز التنفيذ مطلع العام المقبل، ومن شأنها إعطاء ديناميكية جديدة لكل المشاريع.

فتيحة سويسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *